Thursday, February 22, 2007

السلام عليكم
أزيكم يا شباب
وحشاني جدا
المهم هادخل في الموضوع علي طول
معلش البوست ده هيكرهكم فيا بس مش مشكلة مخنوق قوي و حاسس إن هأنفجر لو مقلتيش الكلام اللي هأكتبه يارب محدش يشوف الكلام ده من الناس اللي بحبها علشان ميزعلوش مني
المهم
اليومين اللي فاتوا دول خطر علي بالي الموضوع المؤلم و هو موضوع الجواز و كنت خلاص علي وشك أخذ إحدي الخطوات المجنونة اللي ساعات بأخدها المهم الحمد لله رجعت لرشدي تاني و الحمد لله النوبة مرت بسلام و بدون حاجات مؤلمة المهم مش هأينفع أرتبط دلوقتي علشان انا عاوز أكمل دراسة و لسه مش مظبط قوي في الشغل و عايز أعيش لي يومين كده
المشكلة إننا مش عارف أعيش لي يومين كده
مش عارف أعمل أية قلت أروح أخد كورس لغة جديدة يمكن أتعرف علي ناس جديدة الكورس قرب يخلص و معرفتيش حاجة في اللغة و لا في الناس لا و أية كل اللي رايح الكورس عنده عيال و عاوز يدخلهم مدرسة علشان كده هو جاي يتعلم لغات
حاجة تشل بعيد عنكم
و الشغل كمان عندنا مافيهوش أي بنات و لا بني أدمين أساسا هم عبارة عن ناس عمالة تجيب في سيرة بعض و كل واحد فاكر أن الشركة لو مجاش يوم هتقف علشان هو مش موجود
و الحياة مملة و كمان لسه متفرج علي بضع ثواني من فيلم هيت لروبرت دي نيرو و هو يمثل لي كل النواقص اللي عندي من الصداقة والحب المفقود و العلاقات الجميلة
أقصد هنا الصداقة بين رجل و رجل علشان أسمها أية دي متزعلش ماشي
و أقصد كمان الصداقة باللحم و الدم مش من ورا النت ماشي يا ر
و كمان الحب اللي مش موجود
و اللي يخنق يا جدعان أنه وجد العلاقة اللي هو عاوزها من واحدة ميعرفهاش هي اللي كلمته الأول كمان حاجة تشل
بس اللي عنده حاجة ظريفة كده يقلها يمكن نضحك كلنا شوية
بس
يارب محدش يدخل هنا علشان ألحق أشيل البوست ده من هنا قبل أما حد يشوفه علشان منزلش من نظركم
أقولكم كمان علي حاجة تكرهكم فيا خالص
أوك و لا يهمكم
أنا هأتفرج دلوقتي علي قيلم مش محترم
خلاص
و الزمالك أتعادل مع الترسانة و الأهلي أخد السوبر
و د / أسامة الغزالي حرب قدم و رق الحزب بتاعه
و الدستور هيكون في منها يومي من شهر مارس
و أنات مضطر أقوم يمكن أنام و أصحي علي يوم القيامة كده
قولوا يارب
سلام و تصبحوا علي خير
و وحياة اغلي حاجة عندكم محدش يزعل مني و لا يفتكر إني بني أدم زبالة

2 comments:

Human said...

ايه ياعم صلي عن النبي واهدى ,,,,,,واهنيك على صراحتك ..وبعدين كل البناآدمين بيمروا باللحظات دي روق كده وصلي على النبي بس في إختلاف مابين قرارات سريعو وتفكير هادء حتى لاتزيد الطين بلة ...وبعدين انا شايف مافيش اي حاجة من الحاجات دي تستدعي ...كل مافي الأمر ان في تراكم جواك

يا مراكبي said...

حلو جدا البوست ده

ورغم كل اللي قلته إلا إنه بيدل على نفسية صريحة وواضحة

ماتخافش مش هانزعل منك بس ما تمسحش البوست

خلي الحاجات دي علشان تضحك عليها كتييييير بعدين في المستقبل

أخبار الفيلم إيه؟ قصة ولا مناظر؟